كلمة عميد الكلية

كلية القرآن الكريم للقراءات وعلومها بطنطا لؤلؤة فريدة تتحلى بها جامعة الأزهر، وقد أنشئت في العام 1992 بعد دراسة دقيقة أكدت الحاجة إلى إنشائها لضرورة المحافظة على القراءات والعلوم القرآنية ونشرها وتطويرها من خلال بيئة علمية وبحثية، تتمثل أهم قيمها في التميز والجودة والرغبة في التطوير بهدف إنجاز البحوث والدراسات القرآنية الرصينة، في ضوء المحافظة على التراث والإفادة من المستجدات العلمية والمعرفية، وتزويد المجتمع بالكفاءات التي تحملت مبادئ الإسلام الأصيلة، وتمثلت في واقعها قيم القرآن النبيلة، وتشربت حُبّ لغته، واستهدفت نشر علومه والمحافظة عليها.

وتشتمل الكلية على قسمين؛ قسم القراءات وقسم علوم القرآن، كما تم افتتاح برنامج للماجستير وآخر للدكتوراه، استقطب عددا من خريجي الكلية، وسجل فيه عدد من الطلاب النابهين من كل أنحاء العالم الإسلامي وحصل عدد منهم على درجتي الماجستير والدكتوراه .

وتعتمد الكلية رؤيةً شموليةً تهدف إلى تحقيق نقلةٍ نوعية في برامج الدراسات القرآنية، وفق ضوابط منهجية وخطة علمية يقوم على رعايتها نخبة من المتخصصين المشهود لهم بالكفاءة والخبرة في أنحاء العالم الإسلامي.ااا

أ . د / سامي عبد الفتاح هلال
عميد كلية القرآن الكريم للقراءات وعلومها بطنطا

Submit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn
أنت هنا: الموضوعات المختارة كلمة عميد الكلية

تواصل معنا

.

اتصل بنــا

العنوان
طنطا- كلية القرآن الكريم - جامعة الأزهر
الهاتف (040)3454511-3454512
فاكس(040)3454511
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.